بدء عملك التجاري أو تأسيس شركتك الجديدة التي تهدف إلى توصيل فكرة أو منتج ما يتطلب الكثير من العمل، بداية من الفكرة التي تعد نقطة مهمة لانطلاق العمل، ولكي تصبح نشاطًا تجاريًا تحتاج إلى مزيد من الجهد، النقاط الأتية توضح خطوات تأسيس شركة ناجحة للوصول إلى الهدف القائم من أجله الشركة:

تدعيم الفكرة: بداية خطوات تأسيس شركة ناجحة هو في الأصل فكرة عند صاحبها يسعى إلى تحقيقها، وعلى صاحب الفكرة دعمها من خلال البدء في دراسة ما يريد إنتاجه وبيعه، والسوق الذي يريد الدخول به، والبحث عن الشركات الموجودة في المجال نفسه والتعرف على ما يفعلونه ومنتجاتهم، وذلك للعمل على تقديم منتج مختلف عن المنافسين.

وضع خطة عمل: بعد تحديد الفكرة تأتي الخطوة الثانية من خطوات تأسيس شركة ناجحة والتي تتمثل في وضع استراتيجية للعمل من خلال تحديد الهدف من تأسيس الشركة، وطرق التمويل المستخدمة للبدء في العمل، بالإضافة إلى الكثير من الجوانب المهمة مثل تحديد العملاء والأسواق المستهدفة وطرق توزيع وبيع المنتج، كل هذا يحتاج إلى وضع خطة واضحة مكتوبة بها جميع التفاصيل، وذلك بعد إجراء مجموعة من أبحاث السوق.

تقييم الوضع المالي: من أهم خطوات تأسيس شركة ناجحة تحديد الطريق التي سوف يتم بها تغطية التكاليف، ما إذا كان عن طريق التمويل البنكي، أو أموال الشركاء، ومن الأفضل عدم المبالغة في تقدير رأس المال للمشروع أو الشركة خصوصًا لو كانت ناشئة قبل الاستفادة من الأرباح، والتي تستغرق بعض من الوقت حتى تتمكن من تحقيق الأرباح المستدامة، بالإضافة إلى أنه من غير المستحب المبالغة في الإنفاق عند بدء شركة جديدة.

التركيز على الأمور القانونية: الأمور القانونية وتحديدها من أساسيات خطوات تأسيس شركة ناجحة، وذلك لتحديد نوع الكيان المالي وهدفه، بالإضافة إلى تحديد مسؤوليات الشركة القانونية في دفع الضرائب وأحقيتها في امتلاك العقارات، والدخول في العقود ومقاضاتها في حالة حدوث المشكلات، فالأمور القانونية تضمن السير في خطوات تأسيس شركة ناجحة.

التأمين: التأمين المناسب هو خطوة مهمة من خطوات تأسيس شركة ناجحة، ويجب أن تحدث قبل إطلاق الشركة رسميًا، وذلك للتعامل مع الحوادث من تلف ممتلكات أو سرقة أو حتى دعوى العملاء ضد الشركة، فيجب على صاحب الشركة حمايتها ضد هذه المشكلات.

بناء فريق عمل قوي: تكوين فريق عمل قوي خطوة مهمة من خطوات تأسيس شركة ناجحة، في بداية إنشاء مشروع أو شركة تحتاج إلى فريق عمل على دراية كافية بنوع النشاط التجاري ولديه المزيد من الخبرات، فنوع النشاط القائم عليه الشركة في الأساس مبني على فريق عمل له القدرة على تحمل المسؤولية والقيام بدوره.

بناء العلامة التجارية: قبل البدء ببيع المنتج أو عرض الخدمات التي تقدمها الشركة، على صاحبها في البداية السعي نحو بناء العلامة التجارية، والتي تساهم في شهرته وشهرة منتجه، فعادةً ما يميل العملاء إلى شراء المنتج صاحب العلامة التجارية الأشهر، ويكون ذلك من خلال استخدام العديد من المنصات الإعلانية والوسائط الاجتماعية.

تطوير العمل: خطوات تأسيس شركة ناجحة لا تتوقف فقط عند البدء بالعمل وتحقيق الأرباح، ولكن دائمًا يجب أن يكون هناك العديد من الأفكار والجهد للحفاظ على النجاح وضمان استمراريته، وذلك من خلال تطوير المنتج نفسه وتقديم العديد من العروض الترويجية.

 

خطوات تضمن نجاح الشركة

تحتاج المشروعات والشركات الجديدة إلى وضع أساس مناسب قبل الانطلاق بها، فهناك فرق بين الشركات الناجحة والمستمرة بالعمل والشركات غير القادرة على الاستمرار بالنجاح، والفرق بينهم عامل التخطيط، ووضع خطوات واضحة لضمان نجاح الشركة ومنها:

العمل على أرض الواقع: من أهم خطوات تأسيس شركة ناجحة هو وضع خطة عمل توضح النقاط المهمة لإنشاء شركة ناجحة، ولكن الأمر لا يتوقف عند هذه النقطة بل يحتاج إلى النزول إلى أرض الواقع والبدء بتنفيذ خطوات عملية، والتي تتمثل في اكتساب المزيد من الخبرات في مجال عمل الشركة، بالإضافة إلى النزول إلى الأسواق لدراستها وعمل المزيد من الأبحاث عن المنافسين.

اختبار نجاح الفكرة: نسبة كبيرة من الشركات الناشئة تعلن فشلها في غضون الثلاث سنوات الأولى من عمرها، حتى وإن كانوا يقومون بتطبيق جميع خطوات تأسيس شركة ناجحة، وذلك بسبب عدم الفحص الجيد والتأكد من مدى نجاح المنتج أو الخدمة المقدمة للعملاء، فعلى صاحب الشركة الناشئة التواصل مع أشخاص في نفس المجال، أو عملاء محتملين لشراء المنتج، لمعرفة أرائهم ووجهة نظرهم، واختبار فكرته ومدى نجاحها.

التعرف على السوق: مع بداية المشروع الجديد على صاحب الفكرة إجراء العديد من أبحاث السوق، وذلك للتعرف على الأسواق التي سوف يتم عرض المنتج بها، ونوعية العملاء المترددين عليها، وأيضًا التعرف على المنافسين والموردين والموزعين بها.

فهم العملاء: على صاحب الشروع الجديد التعرف على العملاء المحتملين لشراء منتجه، والتعرف أيضًا على قرارات الشراء الخاصة بهم، والعروض الترويجية المناسبة لجذب انتباههم، والمنصات التي يترددون عليها لاستخدامها في الدعاية.